أنت هنا

 

 

 

 

 

 

كلمة العميد

 

   أرحب أجمل ترحيب بزوار البوابة الإلكترونية لمعهد الملك عبدالله للبحوث والدراسات الاستشارية بجامعة الملك سعود. وأتطلع لأن يقربنا هذا الموقع من المستفيدين من خدمات المعهد والمهتمين بأعماله.

   إننا نعتز كثيراً بما حققه المعهد منذ إنشائه في العام 1417ه، ونستشعر عظم المسؤولية من خلال الثقة الكبيرة والمتجددة في قدرات وإمكانات المعهد، حيث تشرفنا بثقة المقام السامي الكريم المتمثلة في اختيار المعهد لتنفيذ عدد من المشاريع الوطنية الكبرى، ومنها: اتفاقية تقديم خدمات استشارية لمبادرة الملك عبدالله للاستثمار الزراعي في الخارج، والمشروع الاستراتيجي لتطوير وزارة الخارجية، ومشروع أجهزة وأنظمة الرقابة ووحدات المراجعة الداخلية لهيئة الخبراء. كما نعتز بمشاركة المعهد في تقديم خدمات استشارية لمشاريع وطنية عملاقة، مثل: مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم العام، ومشروع الملك عبدالله لتطوير مرفق القضاء، ومشاريع المدن الجامعية الجديدة.

   إن جميع منسوبي المعهد يعملون بجد لنكون بيت الخبرة المفضل للأعمال والخدمات الاستشارية النوعية على مستوى الوطن، حيث نثق بإمكاناتنا وقدراتنا في جامعة الملك سعود، كما نسعى للمساهمة الفاعلة في دفع عجلة الاقتصاد المعرفي والمساهمة في تحقيق تنمية اقتصادية مستدامة.

 

 

 عميد المعهد